ولي العهد السعودي يعلن الحرب على جبهتين جديدتين بشعار “لن ينجو أحد”

0
199

“لن ينجو أحد”… شعار رفعه ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وتبناه مسؤولو مكافحة الفساد والمخدرات في السعودية، ليتحول إلى خطة عمل شاملة في الحرب التي تخوضها المملكة، بلا هوادة، ضد الفاسدين ومروجي المخدرات أيا كانت صفتهم.

الرياض – رفع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، شعار “لن ينجو أحد”، حيث تبناه مسؤولو مكافحة الفساد والمخدرات في السعودية، ليتحول إلى خطة عمل شاملة في الحرب التي تخوضها المملكة، بلا هوادة، ضد الفاسدين ومروجي المخدرات أيا كانت صفتهم.

وتعتمد استراتيجية ابن سلمان لمكافحة الفساد والمخدرات على جهود هيئة الرقابة ومكافحة الفساد، والمديرية العامة لمكافحة المخدرات.

وكان قد تحدث محمد بن سلمان، في تصريحات سابقة، عن معركة تخوضها بلاده لمكافحة الفساد بجميع صوره أيا كانت صفة المتورطين فيه، وقال “سيتم محاسبة أي فاسد تتوفر ضده الأدلة الكافية، كائنا من كان… أميرا أو وزيرا أو مواطنا”.

استراتيجية المملكة، تهدف إلى تحقيق أعلى درجات الشفافية في جميع المؤسسات الحكومية بما يتوافق مع مسيرة التنمية التي تشهدها المملكة ضمن “رؤية 2030”.

وكان قد وصف محمد بن سلمان، في 2020، منتسبي هيئة مكافحة الفساد بـ “الفرسان”، مشيرا إلى أنهم يخوضون “معركة شرسة” لاستئصال الفساد من المملكة، حسبما ذكرت صحيفة “عكاظ” السعودية.

وفي نفس السياق، أكد وزير الداخلية السعودية عبد العزيز بن سعود، فيما يتعلق بمكافحة المخدرات، أنه تم توجيه ضربات قوية لمهربي ومروجي المخدرات واصفا ما تقوم به المملكة بأنه “حرب على المخدرات”، مشيرا إلى أن الحملة ضدهم لا تزال في بدايتها، حسبما ذكرت صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية، أمس السبت.

وقبل أيام، أعلنت وزارة الداخلية السعودية ضبط مجموعة من مروجي المخدرات في الرياض وبحوزتهم نحو 75 كيلوغراما من مادة الحشيش المخدرة.

وقالت الوزارة في بيان على صفحته الرسمية على “تويتر”، إن من بين المتهمين الذين تم القبض عليهم يوجد 3 أفراد يعملون في أحد القطاعات الأمنية السعودية، وهو ما يسلط الضوء على تكامل جهود مكافحة الفساد والمخدرات في ذات الوقت.

في 2021، تم الإعلان عن إيقاف عشرات المتهمين في قضايا فساد، وكان أبرزها إيقاف 65 متهما بينهم 48 من منتسبي وزارة الدفاع والداخلية وجهات حكومية أخرى.

واستمرت جهود المملكة في مكافحة الفساد في 2022، وكان من بينها إيقاف 60 شخصا في تهم فساد بينهم مسؤولين حكوميين.

في فبراير/ شباط 2022، أعلنت هيئة مكافحة الفساد السعودية إيقاف 234 متهما في جرائم فساد خلال شهر واحد، وفي يونيو/حزيران، أعلنت الهيئة صدور أحكام سجن بحق 5 قضاة وسفير سابق وعدد من المسؤولين على خلفية اتهامات بالفساد واستغلال النفوذ، وفي سبتمبر/أيلول من ذات العام، أعلنت أنه تم إيقاف أكثر من 90 متهما في قضايا فساد.

وشهد 2023 مواصلة جهود المملكة في مكافحة الفساد، ففي مايو/ أيار الماضي، أعلنت هيئة الرقابة ومكافحة الفساد “نزاهة” أنها حققت مع 211 متهما، تم إيقاف 84 منهم بتهم فساد ورشوة وتزوير، وشمل جهات مختلفة بينها وزارات الداخلية والدفاع والحرس الوطني.

وفي يونيو، أعلنت الهيئة أنها تحقق في 19 قضية جنائية تتعلق بالفساد، كما أعلنت أيضا توقيف 141 شخصا بتهم فساد، مشيرة إلى أنهم ينتمون لجهات حكومية مختلفة.