المغرب وإسرائيل يوقعان اتفاقا لإنشاء مركز لـ”الطيران والذكاء الاصطناعي”

0
395

من المرتقب عقد ورشات عمل مشتركة، غدا الثلاثاء، بين فريق البحث التابع للجامعة الدولية للرباط، وخبراء الطيران بالشركة الإسرائيلية للصناعات الجوية الفضائية،

وقعت الجامعة الدولية للرباط والشركة الإسرائيلية للصناعات الجوية الفضائية، اليوم الاثنين، “بروتوكول” اتفاق بهدف إنشاء مركز للتميز في مجال تعزيز الأبحاث المتطورة والابتكار ونقل المعرفة في مجالات الطيران والذكاء الاصطناعي  على مستوى الجامعة الدولية”.

وأوضح البلاغ أن “الهدف الأساسي للمركز هو تعزيز الأبحاث المتطورة والابتكار ونقل المعرفة في مجالات الطيران والذكاء الاصطناعي”، مضيفا أن المركز يسعى، بذلك، إلى تعزيز مكانة المغرب كقطب لجذب الكفاءة، سواء من حيث تكوين الموارد المؤهلة أو الاستثمارات أو المواهب القادرة على تقديم حلول مبتكرة للمصنعين وللمقاولات في مجال الطيران التي تبحث عن مختبرات أو مسرعات خارجية لرفع تحديات “التكنولوجيات الإحلالية” (technologies disruptives) في عصر الذكاء الاصطناعي.

أوكرانيا تلتحق بالداعمين لمقترح الحكم الذاتي في الصحراء المغرلبية و تعتبر الحكم الذاتي أساساً لحل جدي وذي مصداقية

وبحسب المصدر ذاته، فإن الأهداف المحددة لمركز التميز تشمل تطوير مشاريع بحثية مشتركة، والمشاركة في طلبات عروض وبرامج التمويل للمشاريع المبتكرة، وتعزيز الابتكار، وتنظيم برامج حاضنة ومعسكرات تدريبية للشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا بهذا القطاع، وكذا تعزيز التشبيك مع فاعلين آخرين في منظومة الطيران المدني، فضلا عن عرض فرص للتدريب للطلبة وتعاضد الموارد والخبرات.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه بالموازاة مع حفل التوقيع، من المرتقب عقد ورشات عمل مشتركة غدا الثلاثاء بين فريق البحث التابع للجامعة الدولية للرباط، وخبراء الطيران بالشركة الإسرائيلية للصناعات الجوية الفضائية، مبرزا أن هذه اللقاءات المشتركة ستتمحور حول المجالات الرئيسية ذات الاهتمام المتبادل، وفي انسجام تام مع الأهداف الشاملة لمركز التميز.

وهكذا، سيجتمع الباحثون المتمرسون بالجامعة الدولية للرباط، وخبراء الشركة الإسرائيلية للصناعات الجوية الفضائية، لتقديم أحدث الإنجازات ضمن أعمالهم العلمية، ولمناقشة المشاريع المبتكرة الحالية وتقاسم خبراتهم في مجال الطيران أو تجاربهم بشأن التكنولوجيات الصاعدة والحالية.

وخلص المصدر ذاته إلى أن الاستنتاجات المستخلصة من هذه اللقاءات الدينامية ستساهم في إغناء خارطة طريق مركز التميز الجديد في مجالات الطيران والابتكار والذكاء الاصطناعي.

والجامعة الدولية للرباط تم إحداثها في شتنبر 2010 بشراكة بين القطاعين العام والخاص.

من جانبها، تعتبر الشركة الإسرائيلية للصناعات الجوية الفضائية، مختصة في مجال تكنولوجيا الفضاء. كما تقدم حلولا في مجالات الطيران المدني والعسكري، وأنظمة الدفاع، والطائرات بدون طيار والذكاء الاصطناعي.