نقابة : الصحة بجهة الرباط سلا القنيطرة تنغمس في الفشله المستمر لتدبير القطاع بالجهة بالدلائل والحجج

0
563

لا زال  المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل بجهة الرباط سلا تمارة و الخميسات ينتظر اتخاذ وزارة الصحة والحماية الإجتماعية الإجراءات اللازمة لتصحيح الأوضاع الصحية بالجهة والخروج بقرار حاسم  يقضي بإعفاء هذه المديرة و محاسبتها ، حيث أن تراكم الاختلالات في تزايد مستمر من حيث طريقة التسيير والتدبير على جميع المستويات وفشل في النهوض بالأوضاع المهنية والمعنوية لعموم الموظفين والرفع من جودة الخدمات المقدمة للمواطنين من حيث نقص المستلزمات الصحية وإشكالية الولوج للعلاج و الفوضى العارمة التي تعيشها مجموعة من اقسام المستعجلات بالجهة، حيث تتفاقم الشكايات اليومية ليس فقط من الموظفين بل حتى من المسؤولين، كما أن المديرة لازالت مستمرة في الطريقة السلطوية الاستعلائية التي تنهجها لتدبير قطاع حساس وسط العاصمة، حيث يتم تحميل المهنيين تبعات هذا الفشل، ناهيك عن سوء الحكامة في اتخاد مجموعة من القرارات و استمرار للخروقات الإدارية ونشر المغاطات، في الوقت الذي نلاحظ فيه بذل  مجهودات كبيرة من طرف وزارة الصحة والحماية الإجتماعية والتدخل لوقف مجموعة من الأعطاب الكارثية بالجهة، نجد أن المديرة الجهوية هي الحاضر الغائب.

إن الإشكالات الحقيقة التي تعيشها الجهة من سوء تدبير المؤسسات الصحية و سوء تدبير الموارد البشرية ترجع اساسا لسوء الحكامة، على سبيل المثال لا الحصر: المديرة الجهوية لا تستطيع تقديم وضعية حقيقية عن الموارد البشرية بمختلف المؤسسات والمراكز الصحية مع خرقها لمذكرة الانتقالات والتعيينات خصوصا فئة الممرضين و تقنيي الصحة ، وما يحدث الان من ارتباك وخصاص مهول للموارد البشرية بسلا لخير دليل، وهذا ناتج عن تعيينات عشوائية تتخدها هذه المديرة و بإحصائيات خاطئة مما أدى إلى تعطيل مجموعة من المشاريع و خصاص مهول في مجموعة من المندوبيات.

إن المكتب الجهوي التابع للجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل بجهة الرباط سلا تمارة و الخميسات يجدد المطالبة ب:

إحداث لجنة افتحاص للموارد البشرية وللتدبير المالي بالجهة،

رفض طريقة التسيير و التدبير العشوائي لمختلف الملفات الإدارية بالمديرية الجهوية لوزارة الصحة والحماية الإجتماعية بجهة الرباط سلا القنيطرة،

إعفاء المديرة الجهوية نتيجة الفشل الذريع للنهوض بالقطاع الصحي بالجهة .    

الفوسفات الذهب الأبيض والفضة والكوبالت.. ثروات تدر الملايير على خزينة المغرب